بركات: ما يمارس من ظلم ضد مجدى حسين يزيده قوة حتى داخل محبسه
السبت, 09 إبريل 2016 - 11:42 am


وعلى الصعيد الآخر قال الأستاذ عبدالحميد بركات، نائب رئيس حزب الاستقلال أثناء الإدلاء بكلمتة فى الوقفة التضامنية التى نظمها حزب الاستقلال للتضامن مع مجدى حسين، رئيس الحزب ورئيس تحرير جريدة الشعب الجديد،أمام نقابة الصحفيين اليوم الأربعاء، أن ما يحدث معه هو تنكيل ممنهج ضد الحريات والرأى التى يحرص العسكر على كتم صوتها، وهذا لن يكون من نصيب "حسين" فالاعتقال والتنكيل الممارس ضده لن يثنيه عن مبادئه فى الدفاع عن القضية الفلسطينية ومواجهة التبعية الصهيو أمريكية.
وبدأ "بركات" كلمتة قائلاً: "قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعليه توكلنا"، هذا هو شعار مجدى حسين، الذى يؤكده دائمًا وهو داخل محبسه، فهو كما قال إخواننا فى الوقفة، هو مجاهد ضد التبعية والصهيونية، وضد الفساد والانقلاب.
وتابع "بركات" : فمن أجل هذا تم زجه إسمه فى قضايا جديدة فى السجون، والعجيب أنه كان معتقل داخل سجونهم ولكن لم يعلمه أحد أنه صدر ضده أى أحكام جديدة إلا بعد قرار الإفراج عنه، فملحمة الانقلاب الهزلية التى ترأسها النظام بأوامر منه لقسم شرطة مصر القديمة فى خروجه إلى جلسة محاكمتة فرفض القسم، مما جعل المحكمة تؤكد حكم حبسه بالسجن.
واختتم "بركات" كلمتة قائلاً: فمجدى حسين، صابر وقوى وشجاع، فسوف يخرج من محبسه وسيؤكد كما تعودنا منه لا للتبعية لا للفساد، وسنكون وراءه دائمًا.


أضف تعليق


عدد الحروف المسموح بها 1000 والمتبقي منها
ادخل الكود التالي
CAPTCHA Image
صورة اخرى
الموقع غير مسئول قانونا عن التعليقات المنشورة