بيان حزب الاستقلال
أوقفوا نزيف العدالة وقتل الحريات السياسية
الإثنين, 04 إبريل 2016 - 11:50 pm

يهيب حزب الاستقلال بكل المهتمين بقضايا الوطن والمناضلين من أجل الحرية وإقامة العدل أن ينتفضوا في مواجهة ما يحدث من تقويض للعدالة واعتداء على حرية الإنسان التي وهبها الله له.

انتفضوا ضد الأحكام الغيابية التي تصدر ضد الأبرياء بغير سند من قانون أو دستور أو عقل.
وأوضح الأمثلة على ذلك ما يحدث للمناضل الكبير الأستاذ/ مجدي حسين الذي قضى حياته كلها مناضلاً من أجل استقلال الوطن ضد التبعية للحلف الصهيوني الأمريكي والذي حارب ضد فساد يوسف والي في تدمير الزراعة المصرية واستيراد البذور المسرطنة من الكيان الصهيوني، والذي وقف ضد فساد نظام مبارك ، والذي أيدت مواقفه الجماعة الصحفية في مصر في الدفاع عن قضاياها فانتخبته عضوا بمجلس نقابتها أميناً للجنة الحريات بها، فلم يكتفي النظام السابق والحالي بغلق جريدة الشعب التي كان رئيس تحريرها دون سند قانوني ، فاعتقلوه ما يقرب على عامين دون توجيه اتهام حقيقي من المحكمة وعندما اضطروا إلى إخلاء سبيله بعد قضاء مدة الحبس الإحتياطي ، ليفاجئ بأحكام غيابية في قضايا نشر ورأي وجهوها إليه أثناء وجوده رهن الاعتقال ورغم أنهم يعلمون مكانه ، إلا أنهم تعمدوا عدم إبلاغه حتى يستطيعوا أن يستمروا في قتل العدالة باستمرار حبسه مخالفين بذلك القانون وعندما عارض في الحكم تعمدوا منعه من الوصول للمحكمة ليستمر نزيف العدالة والطغيان ضد الحقوق والحريات .

إلى كل وطني – إلى كل حر – الى كل صحفي في مصر والعالم – الى ضمير العالم - إلى كل ضمير إنساني – إلى كل عقل – إلى كل مصري ...... أوقفوا نزيف العدالة وقتل الحريات ، وامنعوا الاعتداء على القيم الإنسانية .

الله اكبر ... يحيا الشعب

حزب الاستقلال

القاهرة 4 أبريل 2016

 

أضف تعليق


عدد الحروف المسموح بها 1000 والمتبقي منها
ادخل الكود التالي
CAPTCHA Image
صورة اخرى
الموقع غير مسئول قانونا عن التعليقات المنشورة