دراسة: الأسبرين والأيبوبروفين يقللان خطر الإصابة بسرطان الجلد
السبت, 02 يونيو 2012 - 12:00 am عدد الزيارات: 8985

كشفت دراسة دنماركية حديثة أجراها باحثون من جامعة آرهوس عن أن الأسبرين والأيبوبروفين يقللان من خطر الإصابة بسرطان الجلد، وأشار الباحثون إلى أن المسكنات والأدوية التى تنتمى لعائلة مضادات الالتهاب غير الستيرويدية "NSAIDs" مثل الأسبرين والأيبوبروفين والنابروكسين قد توفر الحماية للإنسان من الإصابة بسرطان الجلد، وأن وظائف الحماية من تلك الأورام قد تضاف لاحقاً إلى فوائدها المعروفة فى تسكين الألم.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية السرطان "CANCER"، التى تصدرها الجمعية الأمريكية للسرطان، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى التاسع والعشرين من شهر مايو الجارى.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتائج بعدما قاموا بتحليل البيانات والقياسات الطبية الخاصة بعشرات الآلاف من الأشخاص القاطنين بشمال الدنمارك، فى الفترة من 1991 إلى 2009، وتعرفوا على إصابة 1974 شخصا بسرطان الخلايا الحرشفية " squamous cell carcinoma"، وإصابة 13316 شخصا بسرطان الخلايا القاعدية " basal cell carcinoma"، وأيضاً إصابة 3242 شخصا بسرطان الجلد الخبيث، ثم قاموا بمقارنة البيانات والأدوية التى كانوا يتناولونها مع 178655 شخصا، من غير المصابين بسرطان الجلد.

وكشفت النتائج عن أن الأشخاص الذين سبق أن تناولوا عقارين أو أكثر من الأدوية المسكنة المنتمية لمضادات الالتهاب غير الستيرودية قلت فرص إصابتهم بسرطان الخلايا الحرشفية بمقدار 15%، فيما قلت فرص إصابتهم بسرطان الجلد الخبيث بمقدار 13%، وخصوصاً بين الأشخاص الذين تناولوا هذه الأدوية لمدة لا تقل عن 7 سنوات، أو حصلوا على جرعات كبيرة منها لفترات متصلة، بينما لم تثبت فاعليتها تلك الأدوية فى تقليل خطر الإصابة بسرطان الخلايا القاعدية.

أضف تعليق


عدد الحروف المسموح بها 1000 والمتبقي منها
ادخل الكود التالي
CAPTCHA Image
صورة اخرى
الموقع غير مسئول قانونا عن التعليقات المنشورة